التخطي إلى المحتوى
دعاء الوضوء قبل وبعد

من أفضل الأدعية التي تقال عند الوضوء ويحبها الله سبحانه وتعالي ومن سنة رسول الله صلي الله عليه وسلم ، فقد ورد من فضائل الأعمال ما ياخذ منها من سنة في الدعاء عند الوضوء وهي أنه كان صلي الله عليه وسلم عند الأقبال علي الوضوء يقول يسمي الله عز وجل ويقول بسم الله الرحمن الرحيم ، وكان صلي الله عليه وسلم عند غسل كل عضو من اعضاء جسده يدعو بدعاء مثلا عند غسل اليدين يقول عند غسل اليد اليمني يقول اللهم ناولني كتابي بيميني وعند غسل اليد الشمال يقول اللهم لا تعطني كتابي بشمالي وعند غسل الوجه يقول اللهم بيض وحهي يوم تسود الوجوه وتبيض الوجوه .

ومن الجدير بالذكر أن هذه الأدعية اصبحت عادة لايستغني عنها المسلم قبل الأقبال علي الوضوء وتعود عليها وهي عادة وليست سنة كما ورد يواظب عليها المسلمون في الوضوء للصلوات الخمس ولم يأذن الله بهذا .

دعاء عند الوضوء مستجاب

من شروط الوضوء السليمة هي الطهارة وهي تتحقق عن طريق الوضوء وهذا يعود علي الأنسان بفائدة كبيرة صحية ومن تلك الفوائد هي:

  • إعادة النشاط والحيوية للأنسان وزيادة في النظافة الشخصية يعمل علي إزالة الأوساخ والجرائيم والبكتريا وخاصة في الأماكن المكشوفة والتي تتعرض للهواء.
    يعطي الجسم رطوبة وحيوية ونضارة الجسم ويعمل علي التخلص من العرق والأفرازات الدهنيه بالبشرة.
  • المضمضة أثناء الوضوء تحافظ بشكل كبير  في نظافة الفم والأسنان واللثة والوقاية من أمراض اللثة ومنع التسوس والأسنان وايضا تفيد بشكل فعال في عضلات الفم والوجه.
  • عملية الأستنشاق تمنع الأوساخ والأتربة والجراثيم وهذه تمنع عملية التنفس بشكل طبيعي وله أضرار كبيرة.
  • غسل اليدين يساعد علي التخلص من الأتربة والأوساخ يرجع هذا الي لمس الأسطح الغير نظيفة ويساعد أيضا الغسل المتكرر خمس مرات في اليوم من عدم الأصابة بالعدوي والتنشيط والحيوية في الدوره الدموية.
  • الوضوء بعطي حالة من السكينة والهدوء والراحة النفسية وعدم التوتر والقلق والغضب والنقاء وعدم الرجوع للخطايا والذنوب .

ما هي فرائض الوضوء

المقصود بفرائض الوضوء هي :

  • عند الأقدام الي الوضوء بكون بالنية بداية.
  • غسل الوجه وهي من بداية الشعر وحتي الوصول الي اللحية والمضمضة من الفم والأستنشاق من الأنف.
  • وعند الغسل اليدين من بداية أطراف الأصابع الي نهاية المرفقين ثم مسح الرأس يمكن غسل جزء من الرأس أو كل الرأس.
  • وغسل القدمين والوصول الي الكعبين .

ما هي سنن الوضوء

بيدأ الفرد عند الوضوء بالتسمية ويقول بسم الله الرحمن الرحيم

ثم يغسل اليدين قبل أى شيء ثم المضمضة وغسل الفم بالماء ويحرك الماء داخل الفم ثلاثة مرات ثم الأستنشاق وشفط الماء من الأنف واخراجه ومسح الأذنين من الداخل والخارج ثم مسح الرأس من المقدمة ويجب المحافظه علي كمية الماء المستخدمة .

أدعية عند الوضوء مكتوبة

عند الحاجة للدعاء المستجاب يجب أن يكون الأنسان طاهرا من الذنوب والخطايا واتقان الوضوء وهذا لآن الوضوء الصحيح يجعل الأنسان خطاياة تتساقط من كل عضو تم غسله وتقي الأنسان من الشيطان والله سبحانة وتعالي طيب يحب الطيبين المتطهرين .

يسن للمتوضِئ أن يبسمل قبل وضوئه، فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم : ” لَا صَلَاةَ لِمَنْ لَا وُضُوءَ لَهُ، وَلَا وُضُوءَ لِمَنْ لَمْ يَذْكُرِ اسْمَ اللَّهِ تَعَالَى عَلَيْهِ ” (رواه أبو داود وصححه الألباني).

 

ومن الجدير بالذكر أن البسملة قبل الوضوء سنة عند جمهور العلماء، فمن تركها أو نسيها وضوؤه صحيح بإذن الله تعالى.

 

2- ما يقال بعد الوضوء:

عنْ عُمَر بْنِ الخَطَّابِ رضي اللَّه عَنْهُ عنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ: ” ما مِنْكُمْ مِنْ أَحدٍ يتوضَّأُ فَيُبْلِغُ أَو فَيُسْبِغُ الوُضُوءَ ثُمَّ قَالَ: أَشْهدُ أَنْ لا إِله إِلاَّ اللَّه وحْدَه لا شَريكَ لهُ، وأَشْهدُ أَنَّ مُحمَّدًا عبْدُهُ وَرسُولُه، إِلاَّ فُتِحَت لَهُ أَبْوابُ الجنَّةِ الثَّمَانِيَةُ يَدْخُلُ مِنْ أَيِّها شاءَ ” (رواه مسلم). وزاد الترمذي: “اللَّهُمَّ اجْعلْني من التَّوَّابِينَ واجْعلْني مِنَ المُتَطَهِّرِينَ” (صححه الألباني).

دعاء الوضوء المستجاب بإذن الله

يستحب أن يقول في أول الوضوء : بسم الله الرحمن الرحيم ) ، وإن ترك التسمية في أول الوضوء قالها في أثنائه.

يستحب للمتوضئ أن يقول في ابتداء وضوئه بعد التسمية : أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله.

ويقال بعد الفراغ من الوضوء (أشْهَدُ أنْ لا إله إِلاَّ اللَّهُ وَحْدَهُ لا شَرِيك لَهُ ، وأشْهَدُ أنَّ مُحَمَّداً عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ ، اللَّهُمَّ اجْعَلْنِي مِنَ التَوَّابِينَ ، واجْعَلْني مِنَ المُتَطَهِّرِينَ ، سُبْحانَكَ اللَّهُمَّ وبِحَمْدِكَ ، أشْهَدُ أنْ لا إلهَ إِلاَّ أنْتَ ، أسْتَغْفِرُكَ وأتُوبُ إِلَيْكَ ) ، ويقال أيضا  ( سُبْحانَكَ اللَّهُمَّ وبِحَمْدِكَ ، أشْهَدُ أنْ لا إلهَ إِلاَّ أنْتَ ، أسْتَغْفِرُكَ وأتُوبُ إِلَيْكَ ) .‏

وعن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من توضأ فقال : أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله ، فتحت له أبواب الجنة الثمانية يدخل من أيها شاء.

وعن ابن عمر رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : من توضأ ثم قال : أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً عبده ورسوله قبل أن يتكلم ، غفر له ما بين الوضوءين).

أما الدعاء على أعضاء الوضوء فلم يجيء فيه شيء عن النبي صلى الله عليه وسلم ، وقد قال الفقهاء يستحب فيه دعوات جاءت عن السلف ، وزادوا ونقصوا فيها ، فالمتحصل ما قالوه أنه يقول بعد التسمية : الحمد لله الذي جعل الماء طهوراً ، ويقول عند المضمضة : اللهم اسقني من حوض نبيك كأساً لا أظمأ بعده أبداً ، ويقول عند الاستنشاق : اللهم لا تحرمني رائحة نعيمك وجناتك ، ويقول عند غسل الوجه : اللهم بيض وجهي يوم تبيض وجوه وتسود وجوه ،ويقول عند غسل اليدين : اللهم أعطني كتابي بيميني ، اللهم لا تعطني كتابي بشمالي ، ويقول عند مسح الرأس : اللهم حرم شعري وبشري على النار ، وأظلني تحت عرشك يوم لا ظل إلا ظلك ، ويقول عند مسح الأذنين : اللهم اجعلني من الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه ، ويقول عند غسل الرجلين : اللهم ثبت قدمي على الصراط .

 

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.