التخطي إلى المحتوى
رواية ايكادولي pdf 2018 – حنان لاشين

يمكنك تحميل وقراءة رواية ايكادولي pdf لحنان لاشين اون لاين عبر موقع فكرة ، حيث تعد رواية إيكادولى أحد أهم الروايات الرومانسية وتصدرت المبيعات فور صدورها وذلك بسبب بلاغة أسلوب الكاتبة فى التفسير وسهولة الشرح وبسبب عمق الرواية أيضاً فى أفكارها والأهداف المرجوة منها .

وإعتمدت الكاتبة فى الرواية على أسلوب شرح معانى الحب من المنطلق الدينى بطريقة مختلفة كما أنها تلقى الضوء على بعضاً من قضايا الفساد وتنمى الرواية فكرة نشر العفة والوقار فى المجتمع وبين أفراده  .

من هى الكاتبة حنان لاشين

هى دكتورة طب بيطرى ولدت عام 1971 وحصلت على البكالوريوس فى الطب البيطرى من جامعة الإسكندرية ، ولكن ميلها للكتابة والأعمال الأدبية جعلها تنشر العديد من المقالات المتميزة فى بعض المواقع والصحف الإلكترونية حتى إشتهرت بعمق أسلوبها وببلاغة تشبيهاتها .

كما عرف أيضاً عن الكاتبة حنان لاشين إلتزامها بالطابع الديني فى كتاباتها وحرصها الدائم على تنمية بعض القيم والمبادئ التى فى طريقها إلى الإنقراض من خلال رواياتها وأعمالها .

تعددت أعمال الكاتبة حنان لاشين الروائية فمنها رواية ” كونى صحابية ” ورواية ” الهالة المقدسة ” ورواية ” غزل البنات ” و رواية ممنوع الضحك ” وأخيراً وليس أخراً رواية ” إيكادولى ” .

تحميل رواية ايكادولي كاملة عصير الكتب

  • تعد رواية إيكادولى للكاتبة حنان لاشين من الأعمال الفنية المتكاملة من خلال تصويرها للأحداث وقدرتها على تخيل العديد من الأمور وإستخدامها للغة وبراعة التشبيه ، وإثارتها لحالات التشويق المستمر بداخل الرواية حتى لا يشعر القارئ بالملل ويضطر لترك الرواية .
  • إيكادولى هى من الروايات الرومانسية ذات الطابع الدينى ، حيث أظهرت هذه الرواية مدى حرص الكاتبة على تصوير الحب بطرق بعيدة عن الإبتزال وجعله حباً نقياً بين أبطال الرواية .

 

الآراء حول رواية ايكادولي

لقد نالت رواية إيكادولى على إعجاب الكثيرين حتى قام البعض بوصفها بكونها تحفة فنية كاملة الأركان وقاموا بالثناء على الكاتبة لإعتمادها على أسلوب الغموض فى بداية الرواية مما يحث القارئ على متابعة الأحداث بإهتمام وتفكيره فى كيفية سير الأحداث مستقبلاً فى الرواية .

حظيت رواية إيكادولى بمبيعات ضخمة وطبعت أكثر من مرة حيث أن الكاتبة كانت تبعث رسائل نقية إلى المجتمع وكأنها وسيلة تحارب بها الفساد والإبتزال والتضليل الفكرى .

مقدمة رواية إيكادولى

سعف النخيل يظلل الأفق من بعيد وكأنّه سحاب أخضر. صيحة غريبة صمّت أذنيه ثُمّ شعر فجأة بمخالب تقبض على كتفيه، فرفع بصره ورأى طائرًا عملاقًا يبسط جناحيه مظللًا فوق رأسه، تسارعت أنفاسه وهو يطير على ارتفاعٍ شاهق فوق وادٍ عميق يقطعه نهر ماؤه رقراق زمرّدي اللون!

لاحت من بعيد أكواخٌ صغيرة لكنّها متقاربة مصفوفة بانتظام في مجاميع يفصل بينها ممرّات أرضها مغطاة بزهور صغيرة صفراء. تناهى إلى سمعه صوت أنثوي ناعم، كان يناديه ويكرر كلمة غريبة لم يدرك كنهها! “إيكادولي….إيكادولي”.

بعض الإقتباسات من رواية إيكادولى

“أحبك تعني أن أسكنك وتعيش أنت بين ضلوعي وأن أكون لك الأمان والحصن الذي تلجأ إليه أن أغضبتك فتشكوني إلى نفسي وأنت الأقرب إليِ من نفسي”.

لم يكن قلبي يومًا كمغارة علي بابا، كنت أتعامل مع زميلاتي في الجامعة بتحفظ حتى أن البعض كان يظنني شخصًا باردًا لا يجيد فنون التعامل معهن بلياقة ولطف، لكنني كنت دومًا أرى أنه في يوم ما سألتقي بفتاة مميزة، وكما أنني حفظت قلبي من أجلها سيحفظها الله من أجلي

هنيئاً لهؤلاء الذين ينسون سريعاً ، الذين لا تنطبع على نفوسهم بصمات الآخرين

نخر الحزن قلبها بلاهوادة، أرادت أن تخبره أنها تحبه، كانت تغربل ذهنها باحثه عن كلمه تبث فيها ماتشعر به، لكنها ضلت الطريق الي كل المعاني والكلمات! وأرادت ان تطلب منه ان يحفظ نفسه لها فكل راجفه من رواجف قلبها تهتف بإسمه..لكنها لاتستطيع ان تخبره بكل هذا!

-الحب لايأتي بالتوسل والرجاء

=لكنه يقع علي الإنسان بغير اختياره ،لا أريد منك سوي القرب، دعني أسكب روحي بروحك ،أسمح لي أن أحبك.

اهمس بالدعاء.. فالهمس بالدعاء وبحكايانا التي توجعنا ونخبئها بين طيات سهام الليل يسبق مانعيشه ومانكتبه! اما تعلم أن الدعاء يتصارع مع القدر ويغلبه أحياناً ويسبقه!

كلنا محاربون،نحارب أحيانا أفكارنا الشاذة،و نحارب أنفسنا عندما نضل،و نحارب شهواتنا عندما نتوب و نعود لخالقنا،و نصارع الأنانية فينا،نحارب الحقد و تلك النفس المتقلبة التى تجرنا أحيانا إلى الشر و تسقطنا فى الفتنة،نحارب حتى ننطق بالحق و الصدق،و نحارب من أجل الحب ..

بعض الحقائق من فرط صدقها تبدو كــ حلم جميل ، وبعضها من فرط قسوتها تبدو كــ كابوس مُزعج .

لكنك ندمت! كل سيئة ستقلب برحمة الله إلى حسنة،وكل ظلمة ستضىء،وكل نكته سوداء ستبيَضّ، أنت بشر ولست نبيا معصوما،أنت تخطىء لكنك تداركت الأخطاء ،قد تذنب لكنك تريد التوبة، يكفى ان يكون معظمك فاضلا يا “كلودة”، لسنا ملائكة يا صديقى .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.