التخطي إلى المحتوى

موضوع جديد نقدمه عن الغدر ونقدم لكم بوستات عن الغدر والخيانة فيس بوك  من خلال موقع فكرة، الغدر صفة من صفات المنافقين، يكرهها المؤمن ونهى عنها الإسلام، وهي من الصفات التي تقهر البشر فالغدر يكسر القلب والخاطر، ويفقد الثقة، ويهز النفس، ويؤثر على مشاعر الإنسان وعلى صحته أيضاً فكم من بشر أصيبوا بوعكات صحية بسبب اكتشافهم غدر من كانوا أقرب الناس إليهم.

بوستات عن الغدر للفيس بوك بل هناك أناس لا تحتمل صدمات الغدر والخيانة وإهدار الأمانة التي ائتمنوا عليها غيرهم، وعدم قدرتهم على التعايش مع الواقع المرير ويظلون صامتون إلى أن ينال منهم الموت، فالغدر من أبشع ما يمكن أن يحدث للفرد خاصةً وإذا كان هذا الفرد لم يخطر بباله يوماً أن من يعاملهم معاملة طيبة يمكن أن يغدروا به لأي سبب من الأسباب.

أقوال وحكم عن الغدر

الغدر من أقذر الصفات وأسوأها، ولا يتصف بها إلا ذوي الأخلاق الرديئة الذين لا يدركون معنى الوفا والإخلاص، والذين لا يتذكرون أن الغدر من صفات المنافقين حيث قال الرسول صلى الله عليه وسلم في المنافقين: آية المنافق ثلاث إذا حدث كذب وإذا وعد أخلف وإذا أؤتمن خان”.

وفي رواية أخرى قال الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم: ” أربع من كن فيه كان منافقاً، ومن كانت خصلة منهم فيه كانت فيه خصلة من النفاق حتى يدعها، من إذا حدث كذب وإذا وعد أخلف وإذا عاهد غدر وإذا خاصم فجر”.

ونستعرض اليوم الأقوال والحكم التي تحدثت عن الغدر وخيانة الأمانة وخلف الوعد بين البشر:

  • من ضيع الأمانة ورضي بالغدر فقد تبرأ من الديانة.
  • حقاً إنني أعيش في زمن أسود.. الكلمة الطيبة لا تجد من يسمعها.. الجبهة الصافية تفضح الخيانة.. والذي ما زال يضحك لم يسمع بعد بالنبأ الرهيب.. أي زمن هذا.
  • الغدر لما حكم صبح الأمان بقشيش.. والندل لما احتكم يقدر ولا يعفيش.
  • أصعب الألم.. أن ترسم الضحكة على شفاهك وداخلك ينتحب، أن تجامل من حولك بالفرح والحزن يبني حضارةً في صدرك، أصعب الألم.. أن تثق بالحب في زمن الغدر وتثق بالحياة في زمن الشقاء وتثق بالصوت في زمن الصمت والجريمة.
  • الخيانة هي الجريمة التي يدفع ثمنها من لم يقترفوها.
  • لا تأمننّ امرأً خان امرأً أبداً إن من الناس ذا وجهين خوّانا.
  • مثل الذي خان وطنه وباع بلاده مثل الذي يسرق من مال أبيه ليطعم اللصوص، فلا أبوه يسامحه ولا اللص يكافئه.
  • ما ركب الخائنُ في فعله… أقبح مما ركب السارقُ هذي طباعُ الناس معروفة… فخالطوا العالم أو فارقوا.
  • الحب يتحمل الموت والبعد أكثر ممّا يتحمل الشك والغدر.
  • إذا لم تجد من يسعدك فحاول أن تسعد نفسك.. وإذا لم تجد من يضيء لك قنديلاً.. فلا تبحث عن اخر أطفأه وإذا لم تجد من يغرس في أيامك ورده.. فلا تسع لمن غرس في قلبك سهماً ومضى.
  • إنّ الغدر في حد ذاتها ميتة حقيرة.
  • حقيقة الخيانة عمل من اؤتمن على شيء بضد ما اؤتمن لأجله، بدون علم صاحب الأمانة.
  • صارت الخيانة لعب هذه الأيام وغربة الوطن هواية أجبارية.

بوستات فيس بوك عن الغدر

لا يقتصر الغدر على نوع معين ولكن هناك أنواع كثيرة فالغدر يكون بين الأهل عندما يغدر أحدهم بالآخر ويطعنه في ظهره، ويكون بين الأصدقاء فهناك غدر الصديق وهو من أشد الأنواع لأنك تضع ثقتك كلها في صديقك وبعد أن يعلم عنك جميع خباياك يطعنك طعنة باردة دون تردد أو خوف.

غدر الحبيب عندما يعد حبيبه بأنه سيظل معه ولن يتركه ولن يخذله أبداً ثم يرميه بسهم بارد ويرحل دون مبررات أو اكتراث لما سيجنيه المسكين، ثم الغدر بين زملاء العمل وبين من قدمت لهم معروفاً وصنعت فيهم جميلاً يكون رد الجميل بالغدر والخيانة والتقول عليك بما ليس فيك ورميك بالباطل ليبرر فعلته دون اهتمام ولا تفكير فيما يحدث بعد ذلك.

كذلك هناك من يغدر بوطنه ويخونه ويبيعه للأعداء وهو غادر وخائن ويجب التعامل معه بكل شدة وحزم تنفيذ أقصى عقوبة للغدر وخيانة الأوطان.

وفي معظم الأحيان لا يستطيع الفرد رد الغدر للغادرين مثلما فعلوا، وينال الحزن والتعب منه ويبقى مندهشاً لماذا فعل به هؤلاء أفعالهم الشنيعة ولماذا يقابل الآخرين وفائه بالغدر وإخلاصه بالخيانة، قد يظل صامتاً ولا يستطيع التحدث لأنه لم يعتقد يوماً بأن الخير يقابله الشر وإنكار الجميل والغدر والخيانة.

ونستعرض اليوم بوستات تتحدث عن الغدر والخيانة يتداولها الأفراد فيما بينهم عبر موقع الفيس بوك ووسائل التواصل الاجتماعي كنوع من البوح عما يدور بداخلهم من صراعات وتخبط مشاعر وتعب وهوان نتيجة الغدر بهم وخيانتهم:

 

 

 

 

 

 

 

 

أمثال وكلمات عن الغدر

الغدر كما قلنا من أسوأ ما يمكن أن يتصف به انسان، ويصبح صاحب تلك الصفة مذموماً بين الناس، لا يثق فيه أحد أبداً، ولا يؤتمن على شيء أبداً، وقديماً كانت هناك أمثال يقولها أجدادنا وآبائنا في ذلك نذكر منها:

  • الوفاء من شيم الكرام والغدر من صفات اللئام.
  • اتّق شر من أحسنت إليه.
  • من حاملَ الغدرَ وخلفَ الوعدِ.. عدا الذمُّ بعد الحمدِ.
  • يغدرُ الخلُّ إِن تكفل يوماً.. بوفاءٍ والغدرُ في الناسِ طَبْعُ.
  • قالوا غَدَرْتَ فقلتُ إِنَّ وربما.. نالَ المنى وشَفَى الغليلَ الغادرُ.
  • من كافأ الناس بالمكر كافاؤوه بالغدر.
  • فلا تغرْنكَ قَيْنَةٌ أبداً.. ودَعْ وصالَ القيانِ في النارِ

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.