التخطي إلى المحتوى
موضوع تعبير عن العائلة 2020
موضوع تعبير جديد عن العائلة بالعناصر

موضوع تعبير جديد عن العائلة بالعناصر والاستشهادات نقدمه من خلال موقع فكرة، العائلة هي الوطن الصغير، هي الملاذ الأول والأخير للفرد، هي السكن والأمن والأمان، هي الراحة والسكينة والطمأنينة، هي منبع الحب والاحترام، هي المدرسة الكبيرة التي تعطي وتعلم كل شيء ف الحياة.

ما هي العائلة

يرى علماء الاجتماع أن الأسرة أو العائلة هي الخلية الأساسية والأولى في المجتمع البشري، وأهم جماعاته الأولية، وتتكون الأسرة من أفراد تربط بينهم صلة الرحم والقرابة، وتساهم الأسرة في جميع الأنشطة الدينية والعقائدية والاجتماعية والمادية وغيرها، كما أن لها حقوقاً كثيرة على المجتمع مثل التعليم والصحة والسكن والأمن.

وظائف العائلة

تتمثل أهمية العائلة ووظيفتها في عدة جوانب نذكرها فيما يلي:

  • الوظيفة البيولوجية: وتتضح في حماية الأطفال ورعايتهم صحياً وتوفير المأكل والملبس والمسكن.
  • الوظيفة الاقتصادية: حيث اعتادت الأسرة منذ القدم على العمل والاكتفاء الذاتي والمشاركة في الإنتاج.
  • الوظيفة الأجتماعية: وتكون بتكوين علاقات اجتماعية مع الآخرين في المجتمع سواء بطريقة مباشرة مع الأهل أو الأقارب أو بطريقة غير مباشرة مع الزملاء وأو الجيران.
  •  الوظيفة النفسية: فيجب على الأسرة مراعاة شعور أبنائهم والعمل على استقرار الأسرة مما ينعكس آثاره على الأبناء، ويجب أن توفر لأبنائهم الأمن والطمأنينة، وتوفير جو من الحب والعطاء والحنان والعطف.
  • الوظيفة الدينية والأخلاقية: حيث يقوم الآباء بتعليم أبنائهم تعاليم دينهم وغرس القيم والمبادئ والأخلاق الحسنة في نفوسهم ليكونوا أسوياء على دراية بأوامر ونواهي الدين الإسلامي وحريصون على السير في طريق مستقيم.
  • الوظيفة الاقتصادية: وهي تعبر عن الحالة المادية للأسرة، حيث أن الأسرة ذات الحالة الاقتصادية الجيدة أو ذات مستوى مادي جيد هي أسرة مستقرة نوعاً ما، ويتسم أضلاعها الأب والأم والأبناء بالرضى لاستطاعتهم تلبية رغباتهم الاقتصادية.
  • الوظيفة التعليمية: تلعب الأسرة دوراً كبيراً في تعليم الأبناء، فالأم تبدأ منذ الصغر بتعليم أبنائها ويكتمل ذلك بالتحاقهم بالمدارس والجامعات، والمتابعة الدورية من الأسرة تحقق مستوى تعليمي عالٍ لأبنائهم.

أهمية العائلة

  • العائلة هي اللبنة الأولى والأساسية لبناء المجتمع، فهي الطريق الصحيح لإنجاب الأبناء بطريقة شرعية وسليمة يتقبلها المجتمع والأفراد.
  • كما أنها أساس التربية وغرس القيم والأخلاق الحميدة لدى الأبناء.
  • للعائلة دور أساسي في تحقيق بعض المعاني الاجتماعية التي لا يمكن أن يتم تحققها إلا عن طريق الزواج الشرعي الصحيح وهي حفظ الأنساب.
  • تلبي الاحتياجات الفطرية اللازمة لأفرادها، والضرورات البشرية التي لا تتحقق إلا في وجود العائلة.
  • للعائلة دوراً هاماً في تربية الأبناء وتثقيفهم وجعلهم أسوياء نافعين لأنفسهم وللمجتمع.
  • إسناد بعض المهام الاجتماعية للأبناء لحثهم على المشاركة فيما بينهم والمساعدة مما يؤهلهم للمشاركة في المجتمع أكمل لاحقاً.

حقوق العائلة في المجتمع

مثلما كان على العائلة واجبات نحو أبنائها ونحو المجتمع، لها أيضاً حقوقاً يجب أن يوفرها المجتمع للعائلة وتلك الحقوق تتمثل في:

  • تأمين العيش الكريم للعائلة وتلبية احتياجاتها الضرورية من مسكن آمن وغذاء صحي.
  • توفير يسر المعيشة من الناحية المادية وذلك عن طريق توفير فرص عمل مناسبة لرب العائلة يستطيع أن يلبي منها احتياجات أفراد عائلته.
  • توفير الأمن والأمان وذلك عن طريق الشرطة، إذ يتوجب على وزارة الداخلية حماية المواطنين جميعاً والبحث والقبض على من يتعرض بأذى لهم.
  • توفير فرص التعليم وذلك لوجود مدارس ومعاهد وكليات تقوم بإنشائها الحكومة مما يعطي فرصة لتعليم الأبناء مجاناً أو برسوم رمزية.
  • حق العلاج الكامل عن طريق توفير المستشفيات وبنائها وتوفير الأدوية.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.