التخطي إلى المحتوى
موضوع تعبير عن الارهاب والتطرف 2018 ونبذ العنف
محاربة الارهاب

موضوع تعبير عن الارهاب والتطرف 2018 ونبذ العنف في مصر والعالم كلة بالعناصر والافكار والمقدمة والخاتمة وما يمثله من خطر كبير ،في ألآونه الأخيرة الأرهاب يهدد العالم أجمع ، وقد تم الكثير من الحوادث الأرهابية ، وقد راح ضحية الأرهاب الملايين من البشر ، وتم تدمير الكثير من المنشئات المهمة ، وكان مبدأ الأرهاب هو اجبار الناس علي أعتناق عقائدهم ومبادئهم التى تحث على التدمير والأرهاب ، وقد عمل الأرهاب على إثارة الخوف والرعب للناس ، ويتجه الأرهاب الى تدمير كل شىء مستقر وآمن بهدف تنفيذ  مخطاطهم الأرهابية .

والأرهاب هو الفكر المتطرف الأفكار المتطرفه الهدامة ، والأرهاب يبدأ عندما يتم تغير القيم والمبادىء التي عاش عليها من الصغر ، عندمّا يكبر الفرد فيصبح ناقم علي المجتمع المحيط به ، ويستغل هذه النقطه التنظيمات الأرهابية التى هدفها تدمير بلاد معينة لديهم .


موضوع تعبير عن الارهاب بالعناصر والاستشهادات

تعريف الإرهاب

تعريف الإرهاب هو تكليف قدرات وطاقات الفرد العقلية والبدنية ، وتوظيف ذلك لتدعيم وترسيخ الخوف والرعب في عقل وذهن الأطفال والنساء من الصغر والرجال والبنات والشباب ، وهدفهم الرئيسى هو اجبارهم علي التعامل واعتناق فكر معين لدى الإرهاب ، ومن المعروف أن الإرهاب يقف خلفه تنظيمات دولية كبيرة ، يتم تمويل تلك التنظيمات بأموال ضخمة وأسلحة متطورة ، هذا حتى يتم تحقيق المخطط المرجو لهم .

موضوع تعبير عن مصر تحارب الارهاب بالعناصر

الإرهابيين هم أشخاص لهم فكر متطرف وتخريب وتدمير ، يستخدمون الدين خلف تلك الأفكار الأرهابية الهدامه، وهذا حتى يتم تبرير الأفعال التى يعتنقونها ، وهناك أشخاص من الإرهابيين يعتنق الفكر الإرهابى طلبًا فى المال وسعيًا وراءه ، وبعضهم يهرب من المشاكل الخاصه وظروفهم الأجتماعية وراء ذلك كله .


خطورة الإرهاب على الفرد والمجتمع

الإرهاب له خطورة كبيرة على الفرد والمجتمع أجمع ، فهو يسعي الى تغيير المبادىء الأنسانية والقيم ، فقد تربي الفرد على تلك المبادىء الهدامة ، فقد يتخلي الشخص عن كل عوامل الأنسانية والكرامة ، وقد سلم نفسة للعابثين والهدامين فى أمن وسلامة الأوطان ، وهذا الشخص نفسيًا حاقد على المجتمع والعالم أجمع ، فهو دائمًا وأبدًا يعمل على ترسيخ الرعب وعدم الأمان فى نفوس الناس .

ومن المعروف أن خطورة الإرهاب على المجتمع ، هو من خلال القيام بالأعمال التخريبة والتدميريه ، فقد يكون هُناك تفجيرات وقتال للأفراد المجتمع الآمن ، وأيضًا تدمير للمنشئات الحيوية ودور العبادة ، ويتفشي الأرهاب حتى يقضي على دول وبلاد كثيرة كانت تعيش حياة آمنه ، ويهدف أيضًا الأرهاب تدمير المجتمع من جميع النواحي من الناحية الفكرية أولًا ثم الناحية العلمية والأقتصادية ، وأحيانا الصحية ، والهدف هو تأخير تلك الدول من التقدم وعدم تحريك عجلة الأنتاج والتنمية.

دور الأسرة فى محاربة الإرهاب

أهم وأبرز محاربة الارهاب يأتي من الأسرة أولًا وأخيرًا ، وبهذا يجب أن يحرص الآباء والأمهات علي تربية الأطفال تربية سليمة صالحة ، تقوم على حسن السير والسلوك ، وتعليمهم مبادىء الدين الصحيح وليس العنف ولا الإرهاب ، وزرع القيم والحب وأحترام الآخرين من الكبار والتربية مُنذ الصغر علي تقبل الآخر.

دور الدولة فى محاربة الإرهاب

الدولة لها دور فعال فى تهيئة الطفل منذ الصغر علي الأخلاق والقيم ، وأيضًا حب الغير واحترام العقائد الأخرى من الديانات وأيضًا يجب على الدوله المساواة فى جميع الحقوق والواجبات ، ويجب ردع الأرهاب بمحاكمة المخطىء في أقرب وأسرع وقت ممكن.

دور الفرد فى محاربة الإرهاب

من الضرورى محاربة الإرهاب بحيث أن نقف جميعًا سويًا ، ونقف ضد الإرهاب سواء كان فكري أو إرهاب جسدي ، أضافة الي أن الإرهاب يشكل أكبر خطر علي الأمم والشعوب ، والوقف جنبًا الى جنب من جميع أطياف الشعب يقضي علي الإرهاب بأنواعة ، ويجب عدم تبرير أى شىء يعمل علي تفريق الشعب وأبنائة ، ويجب على الأمة بالأهتمام بتطوير التعليم والرقابة على المناهج التى يتم من خلالها تنشئة الفرد لكى يكون صالح وطبيعى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.