التخطي إلى المحتوى
موضوع تعبير جديد عن أداب الحديث والاستماع

موضوع تعبير جديد عن أداب الحديث والاستماع بالعناصر والافكار والاستشهادات وذلك عبر موقع فكرة ، أداب الحديث لا يفقهها الكثير في أيامنا هذه ولا يدركها الصغار وحتى بعض الكبار، حيث انتشر الصوت العالي وتحدث أكثر من شخص في وقت واحد مما يحدث الضوضاء وخلق ثرثرة غير مفهومة وتطاول الصغير على الكبير بالقول وغيرها من الصفات السيئة التي أصبحت منتشرة في أي مجلس، ولكن يجب أن نعيد قيمنا من جديد ونبثها في نفوس أطفالنا ونعمل على التحلي بها وأن نكون قدوة للآخرين، ولكي نفهم ونتقن أداب الحديث يجب أن نعي ما يلي:

ما هي أداب الحديث والاستماع

هي مجموعة قواعد يجب أن يتصف بها المتحدث والمستمع ويلتزمان بها في أي مجلس وأي مكان.

كيف يمكنك بدأ الحديث

  • يجب أن يتحلى الفرد بالصدق في الحديث حيث أن صفة الصدق لها تأثير كبير لدى الآخرين فيكون كلامه صحيحاً بالنسبة للمستمعين، في البداية يبدأ الكلام بذكر الله تعالى والصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم يبدأ بالحديث في موضوع يخص المجلس المجتمع سواء مجلس علم أو غيره.
  • يجب أن يكون المتحدث بشوش الوجه حتى لا يظن الآخرين أنه مجبر على الجلوس والحديث معهم، كما يجب أن يكون صوته واضحاً حيث يسمعه الجميع وفي نفس الوقت لا يكون عالياً بدرجة تنفر المستمعين وترهق آذانهم.
  • يجب التحدث فيما يفيد المستمعين وليس أي حديث لمجرد الكلام.
  • توجيه الحديث لجميع الحاضرين ولا يختص بفئة معينة وترك البقية.
  • عدم التباهي والتعالي على المستمعين بأنه يستطيع خلق أحاديث وجذب الانتباه إليه وجذب الأخرين له وعدم مقدرة أي فرد غيره على ذلك، فهذا يحدث في نفوس الآخرين غصة وينفرون منه ولا يجتمعون معه ثانية.

القواعد التي يجب أن يتحلى بها المتحدث

  • الصدق والوضوح وعدم الكذب.
  • الصبر والإجابة على أسئلة المستمعين حتى وإن كانت في نظره ليست ذات أهمية.
  • التحدث بطريقة سهلة ووضوح مخارج الألفاظ كي يفهمه الآخرين.
  • عدم خلط اللغات والتحدث بأكثر من لغة، يجب أن يتحدث بلغة المستمعين فقط.
  • التحدث بكلام حقيقي يصدقه العقل ويدرك معانيه.
  • التحكم في مستوى صوت المتحدث فلا يكون عالياً منفراً ولا منخفضاً مرهقاً.

ما يجب تركه والتخلي عنه عند الحديث

  • ترك الكذب، فالناس مهما كان مستوى تفكيرهم عال أو منخفض يدركون الشخص الكذاب ولا يعطون له أهمية.
  • ترك الغيبة والنميمة، لتحذير الله تعالى لنا من الغيبة والنميمة وما لها من عقاب شديد، وخطورة كبيرة على المجتمعات.
  • عدم نقل أحاديث الغير، وعدم التسبب في إحراج المخطئين.

مهارات واداب الاستماع

كما وضحنا ما يجب على المتحدث أن يتحلى به وما يجب أن يتركه وكيف يمكن أن يدير حديثاً شيقاُ يجذب به انتباه المستمعين، يجب أن نوضح أيضاً ما يجب على المستمع فعله عند الاستماع لحديث شخص آخر:

  • يجب الانصات الجيد وعدم خلق أي حوار جانبي مع أي فرد آخر أثناء الحديث.
  • الانتباه لما يقال والسؤال بطريقة مهذبة عند عدم فهم أي جزء ف الحديث.
  • عدم ترك المتحدث دون استئذان والمغادرة من المجلس فهذا يدل على عدم الاهتمام بما يقال والتقليل من شأن المتحدث.
  • عدم مقاطعة المتحدث بما يشتت انتباه الاخرين.
  • إذا أخطأ المتحدث فلا يجب إحراجه أمام الجميع ولكن يجب التنبيه ولفت نظره بطريقة لا تشعره بالحرج.

وفي النهاية يجب على المتحدث والمستمع التحلي بالصفات الحسنة التي أوصانا بها الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم, كما يجب مراعاة بعضنا البعض ووجود الاحترام بيننا، والتماس الأعذار للغير وعدم التسبب في إحراج أو التصغير من شأن أحد أمام الآخرين.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.