التخطي إلى المحتوى

طريقة تحفيظ القران للاطفال وتحبيب الاطفل في حفظ القران، بالاضافة الي وسائل تعليمية لتحفيظ القران للاطفال بالتكرار عبر موقع فكرة ، تعتبر مرحلة الطفولة من أكثر المراحل العمرية التي يسهل خلالها تحفيظ القرآن الكريم، حيث أن الطفل يتميز بالقدرة العالية على الاستيعاب والحفظ بسهولة شديدة أكثر من أي مرحلة عمرية أخرى، لذا يسعى الكثير من الأباء والأمهات إلى استغلال هذه المرحلة في عمر أبنائهم لتحفيظهم القرآن الكريم وتعليمهم أحكام الدين الإسلامي، وهناك الكثير من الطرق التي تسهل عملية تحفيظ الأطفال للقرآن الكريم، وهي:

البدء بالسور القصيرة

حتى يسهل على الطفل حفظ القرآن وتحبيبه إلى نفسه ينبغي البدء بتحفيظه السور القصيرة والسهلة النطق، حيث أنها تكون سهلة عليه في البداية، مما يشعره بأنه يستطيع الحفظ بسهولة، دون أن تنفره من عملية الحفظ.

تحديد أيام لتحفيظ القرآن

من الممكن تحديد ثلاثة أيام أسبوعيا لتحفيظ الطفل القرآن الكريم، بحيث يحفظ سورة واحدة قصيرة من القرآن في الجلسة الواحدة، مما يسهل عليه عملية الحفظ.

قراءة السورة وشرحها

على الأم أو الأب قراءة السورة في البداية للطفل، ثمتفسير معانيها للطفل وشرحها شرحا مبسطا يستطيع الطفل استيعابه، ثم جعل الطفل يقرأها مع تصحيح له الأخطاء إن وجدت.

تكرار قراءة الآيات

على الأم أو الأب تكرار قراءة الآيات المراد تحفيظها للطفل أكثر من مرة، حتى يبدأ الطفل في ترديدها، وهو ما يجعلها ترسخ في عقله ويسهل عليه حفظها.

تسميع ما تم حفظه

قبل البدء بحفظ سورة أخرى لابد من التسميع للطفل السورة التي حفظها من قبل، وإن أخطأ بها عليه مراجعتها وتثبيت حفظها.

تخصيص جلسة للمراجعة

على الأم أو الأب تخصيص جلسة كل إسبوعين لمراجعة ما تم حفظه من السور والآيات للتثبت من حفظها، وإن أخطأ الطفل على الأب والأم إعادة تذكيره حتى يستعيد حفظها.

تحفيز الطفل للاستمرار في الحفظ

من الممكن أن تقوم الأم أو الأب بتحفيز طفلهم على الحفظ أو الاستمرار في الحفظ، وذلك بعدة طرق مختلفة، حيث من الممكن عمل مسابقات لحفظ القرآن مقابل جائزة، أو مكافأة الطفل إذا واظب على الحفظ لفترة طويلة وبدون أخطاء، وغيرها.

مشاركة الأم والأب في الحفظ

مشاركة الأم والأب للطفل في حفظ القرآن يعد حافز قوي له للاستمرار في الحفظ ويشعره بسعادة أكبر، حيث من الممكن أن يتبادلا تسميع الآيات المحفوظة لبعضهم.

الشرح للطفل أهمية حفظ القرآن الكريم

على الأب أو الأم الشرح لطفلهم أهمية حفظه للقرآن الكريم بشكل مبسط، وأنه بذلك سيكون طفل مميز وسيحظى على حب الجميع، وهو ما يعد حافزا قويا له للاستمرار في الحفظ.

أهمية حفظ القرآن الكريم للأطفال

حفظ القرآن الكريم يساعد الطفل على تفتيح عقله وهدايته إلى طريق الخير وإبعاده عن الضلال،  وذلك عن طريق تعريفه بمعاني القرآن الكريم وشرحه له بطريقة مبسطة، هذا بالإضافة إلى فضائل حفظ القرآن الكريم، والتي تتمثل في الرفعة في الدنيا والآخرة، كما أنّ القرآن الكريم شفيعاً لصاحبه يوم القيامة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.