التخطي إلى المحتوى
دعاء بعد صلاة الظهر مكتوب 2018 أدعية مثيم التمار مستجاب

دعاء بعد صلاة الظهر مكتوب 2018 مثيم التمار مستجاب ، يقدم موقع فكرة لمتابعيه الكرام الأدعية المستحبة وقت الظهر وأذكار الصلاة وفضل الدعاء قبل الظهر ، وصلاة الظهر هي الصلاة الثانية من الصلوات الخمس التي فرضها الله على المسلمين فهي تأتي بعد صلاة الفجر وقبل صلاة العصر ، وهذه الصلاة تتكون من أربع ركعات كما أنها تكون سرية إلا في يوم الجمعة فإنها تكون جهرية وتتكون من ركعتين يسبقها خطبة وذلك في حالة من يذهب إلى الصلاة في المسجد.

دعاء وقت صلاة الظهر قصير

يبدأ وقت صلاة الظهر وذلك حينما تزول الشمس من السماء فيمتد ليصبح ظل كل ما هو موجود إلا في الزوال ، بمعنى انه يمتد حتى وقت دخول صلاة العصر ، ولكن من المستحب عدم تأخير الصلاة وأدائها في وقتها وذلك حتى لا يكون سبب في تأخير المصلين إلى الذهاب للمسجد ، وهناك دليل على ذلك وهو :

ما رواه أنس قال:

(كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا اشتد البرد بكر بالصلاة، وإذا اشتد الحر أبرد بالصلاة) رواه البخاري.

وعن أبي ذر قال:

كنا مع النبي صلى الله عليه وسلم في سفر فأراد المؤذن أن يؤذن الظهر فقال : أبرد، ثم أراد أن يؤذن فقال: أبرد، مرتين أو ثلاثا، حتى رأينا في التلول ثم قال: (إن شدة الحر من فيح جهنم، فإذا اشتد الحر فأبردوا بالصلاة)، رواه البخاري ومسلم.

ادعية بعد صلاة الظهر

هناك من يقول أن سنة صلاة الظهر تكون ركعتان قبل الصلاة وركعتان بعدها ، كما ورد أيضًا جواز الصلاة أربع ركعات قبلها وبعدها ركعتين ، فعن ابن عمر رضى الله عنهما قال :

” حفظت من النبي صلى الله عليه وسلم عشر ركعات: ركعتين قبل الظهر، وركعتين بعدها “

وهناك حديث آخر أن عائشة رضي الله عنها قالت أن النبي صلى الله عليه وسلم:

 ” كان لا يدع أربعا قبل الظهر وركعتين قبل الغداة “

ووجب التنويه أن ذلك الحديث لا يتنافى مع قول ابن عمر ، وذلك لأن هذه الزيادة في ركعات السنة علمتها السيدة عائشة ولم يعلمنا ابن عمر رضي الله عنهما.

فضل صلاة الظهر

قال الرسول صلى الله عليه وسلم :

مَنْ صَلَّى أَرْبَعًا قَبْلَ الظُّهْرِ وَأَرْبَعًا بَعْدَهَا لَمْ تَمَسَّهُ النَّارُ

ويعني ذلك الحديث أن من يصلي ركعات سنن قبيل الظهر فإن الله تعالى يحرم عليه نار جهنم في يوم القيامة ، كما أنها هي الساعة والتي فيها تسعر جهنم.

الدعاء وفضله

الدعاء هو أفضل وسيلة للتقرب إلى الله عز وجل ، وفيها يتضرع العبد لربه ويتوسل إليه ويرجوه ويطلب منه حاجته ، كما أن الدعاء إلى الله لا يشترط وقت معين أو مكان معين ، فالله تعالى يحب مناجاة عبده وذكره له في كل وقت ومكان ، ولكن يُحبذ أن يدعو العبد ربه في قيام الليل وفي الثلث الأخير من الليل كذلك عقب الفروض وعند الآذان ، والله تعالى عز وجل يحب عبده اللحوح الذي يدعوه ويتضرع إليه وكله ثقة ويقين بأن الله سيستجيب لدعائه مهما طالت تلك الاستجابة ، وعلى المؤمن الصبر والاستمرار في دعائه وعدم اليأس مهما حدث ، فالله قريب ويحب يسمع عبده لكي يستجيب له ، فقد قال الله تعالى في سورة البقرة :

” وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ “

أدعية بعد صلاة الظهر مستجابة

الدعاء بعد الصلاة أمر واجب على المسلم ألا يتركه ، فلقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم عقب كل صلاة يدعو الله ويتضرع إليه ، ولذلك فإن الدعاء عقب كل فريضة من الأمور التي لا يجب ان يستغنى عنها المؤمن ويواظب عليها في حياته يوميًا ، فما من أفضل من دعاء العبد لربه وهو ساجد ، فليس بين الله ودعوة المؤمن وهو ساجد من حجاب ، فعن أبي هريرة أنّ رسول صلى الله عليه وسلّم قال :

” أقرب ما يكون العبد من ربّهِ عزّ وجل وهو ساجد فاكثروا الدعاء “

الأدعية المستجابة عقب صلاة الظهر

  • لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ الْعَظِيمُ الْحَلِيمُ، لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ
  • اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ مُوجِبَاتِ رَحْمَتِكَ، وَعَزَائِمَ مَغْفِرَتِكَ، وَالْغَنِيمَةَ مِنْ كُلِّ خَيْرٍ، وَالسَّلَامَةَ مِنْ كُلِّ إِثْمٍ
  • اللَّهُمَّ لَا تَدَعْ لِي ذَنْباً إِلَّا غَفَرْتَهُ، وَلَا هَمّاً إِلَّا فَرَّجْتَهُ، وَلَا سُقْماً إِلَّا شَفَيْتَهُ ، وَلَا عَيْباً إِلَّا سَتَرْتَهُ، وَلَا رِزْقاً إِلَّا بَسَطْتَهُ ، وَلَا خَوْفاً إِلَّا آمَنْتَهُ، وَلَا سُوءاً إِلَّا صَرَفْتَهُ، وَلَا حَاجَةً هِيَ لَكَ رِضًى وَلِي فِيهَا صَلَاحٌ إِلَّا قَضَيْتَهَا، يَا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ، آمِينَ رَبَّ الْعَالَمِينَ
  • أَسْـتَغْفِرُ الله (ثَلاثاً)أستغفرُ الله، أستغفرُ الله، أستغفرُ الله، اللهم أنتَ السلامُ ومنكَ السلامُ، تباركتَ يا ذا الجلالِ والإكرام.
  • لا إلهَ إلاّ اللّهُ وحدَهُ لا شريكَ لهُ، لهُ المُـلْكُ ولهُ الحَمْد، وهوَ على كلّ شَيءٍ قَدير، اللّهُـمَّ لا مانِعَ لِما أَعْطَـيْت، وَلا مُعْطِـيَ لِما مَنَـعْت، وَلا يَنْفَـعُ ذا الجَـدِّ مِنْـكَ الجَـد.
  • اللهم إني أعوذَ بك من الجُبنِ والبُخل، وأعوذ بك من أنْ أُرَدَّ إلى أرْذَلِ العُمر، وأعوذ بك من فتنةِ الدنيا، وأعوذ بك من عذاب القبر
  • لا إله إلا الله وحدهُ لا شريكَ لهُ، لهُ الملكُ ولهُ الحمدُ، وهوَ على كلِّ شيءٍ قدير، لا حولَ ولا قوةَ إلا بالله، لا إله إلا الله، ولا نعبدُ إلا إياهُ، لهُ النعمةُ ولهُ الفضلُ ولهُ الثناءُ الحسنُ، لا إله إلا الله مُخلصينَ له الدينَ ولو كرِهَ الكافرون.
  • اللهم اغفر لي ذنوبي وخَطايايَ كُلَّها، اللهم أنعشني واجبرني واهدني لصالح الأعمالِ والاخلاق، إنه لا يهدي لصالحها ولا يصرفُ سيئها إلا أنت.
  • اللهم أعنِّي على ذكركَ وشُكركَ وحُسن عبادتك.
  • اللهم اجعل خيرَ عُمري آخرهُ، وخيرَ عملي خواتِمهُ، واجعل خيرَ أيامي يومَ ألقاكَ.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.