التخطي إلى المحتوى
موضوع تعبير عن عيد الام 2018

نتابع عبر موقع فكرة موضوع تعبير رائع عن عيد الام وفضلها علينا بالعناصر والافكار والاستشهادات لجميع المراحل التعليمية ، الأم هي نبع الحنان ومصدر السعادة والأمان والفرح لأبنائها ، فالأم هي نصف المجتمع والمسئولة عن أمن وسلامة وخير الأسرة بل العالم أكمله ، فهي مُربية الأجيال.

وحينما نقول أمي ، يأتي إلى ذهننا أسمى معاني الجمال والحب والرقي والحنان والأمان ، فلا مكان أدفأ من حضن الأم ، فالله تعالى جل شأنه قد وضع الدنيا بين أطرافها وضلوعها ، وخلق الجنة ووضعها تحت قدمها ، فالأم تعبت وحملتنا في بطنها لدمة تسعة أشهر تحملت فيها ملا يتحمله بشر ولا يقدر عليه ، وسهرت الليالي من أجلنا وتعبت لراحتنا وتربيتنا وتعليمنا.

موضوع تعبير عن فضل الأم بالعناصر والافكار

الأم هي عمود المنزل وعماده وأساس المجتمع ولا غنى عنها في أي منزل ، فهي من تنجب وتربي وتعلم وتزرع في أبنائها أسمى معاني الأخلاق والدين والاحترام والآداب والعمل الصالح ، الأم هي من تهتم بشئون منزلها وزوجها وأبنائها دون تقصير دون ملل دون شكوى ، فهي من تسهر إذا مرض الزوج أو الأبناء وتنسى تعبها حينما يزول المرض ، الأم هي من تخطط لمستقبل أفضل لأبنائها ، هي فرحة المنزل ونوره وضيائه ، هي من تحملت آلام لمدة 9 أشهر طيلة فترة الحمل ، فنجد أن آلام الولادة تعادل آلام تكسير عشرين عظمة في جسد الإنسان ، فأي مخلوق هي كي تتحمل كل ذلك ، ولا يقتصر أو تعبها فقط على الحمل بل تكون هذه بداية لسلسة آلام ومسؤوليات أخرى من رضاعة وتربية صالحة سليمة.

لذلك يقول الشاعر حافظ إبراهيم :

الأم مدرسة إذا أعددتها …. أعددت شعباً طيب الأعراق

وصايا الدين الإسلامي تجاه الوالدين وفضلها وواجبنا نحوها

الله تعالى جل شانه أوصانا خير الوصية بالأم وعظم شأنها في عديد من الآيات القرآنية ومراعاة الوالدين وعدم العقوق بهما وطاعتهما في كل الأمور  إلا إذا دعوه إلى الشرك بالله ، فقال الله تعالى :

” وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَىٰ وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ “

كذلك الرسول صلى الله عليه وسلم قد حدثنا عن بر الأم ومراعاتها وطاعتها وعدم عقوقها ، وأوصانا في ذلك الحديث الشريف عليها :

وسُئل رسول الله صلى الله عليه وسلم: (مَن أحقُّ الناس بحسن صحابتي؟ قال: “أمك”. قيل: ثم من ؟ قال: “أمك”. قيل ثم من؟ قال “أمك”. قيل ثم من؟ قال: “أبوك”). رواه البخاري .

مكانة الأم في الدين الإسلامي

  • “وَقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ۚ إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا “
  • ” وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَىٰ وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ * وَإِن جَاهَدَاكَ عَلَىٰ أَن تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا ۖ وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفًا وَاتَّبِعْ سَبِيلَ مَنْ أَنَابَ إِلَيَّ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ “
  • ” وَوَصَّيْنَا ٱلْإِنسَٰنَ بِوَٰلِدَيْهِ إِحْسَٰنًا ۖ حَمَلَتْهُ أُمُّهُۥ كُرْهًا وَوَضَعَتْهُ كُرْهًا ۖ وَحَمْلُهُۥ وَفِصَٰلُهُۥ ثَلَٰاثُونَ شَهْرًا “
  • عن أبي عبد الرحمن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال :سألت النبي : أي العمل أحب إلى الله تعالى؟ قال: ( الصلاة على وقته)، قلت: ثم أي؟ قال: ( بر الوالدين )، قلت : ثم أي؟ قال: ( الجهاد في سبيل الله ).
  • سُئل رسول الله صلى الله عليه وسلم: (مَن أحقُّ الناس بحسن صحابتي؟ قال: “أمك”. قيل: ثم من ؟ قال: “أمك”. قيل ثم من؟ قال “أمك”. قيل ثم من؟ قال: “أبوك”). رواه البخاري .

موضوع تعبير عن الام وفضلها وواجبنا نحوها بالعناصر والافكار

لن نستطيع مهما فعلنا ومهما بذلنا من مجهود وتعب أن نوفي الأم حقها في تعبها وعنائها الذي تحملته وما زالت تتحمله من أجل تربيتنا لنكون صالحين ، فعلينا احترامها والرأفة بها والعطف عليها والشعور بالعرفان والجميل تجاهها طاعة اوامرها والرفق بها وعدم الضجر او التملل منها أو إهانتها ورفع الصوت عليها.

واجب الدولة نحو الأم

في الحادي والعشرين من شهر مارس من كل عام تُكرم الدولة الأمهات والأمهات المثاليات، وتقدم لهم الرعاية الصحية اللازمة لهم ، وقامت الجمعيات الاهلية بإنشاء معهد بهية لأمراض سرطان الثدي ، وواجب عليها توفير الاطباء الماهرون في جميع التخصصات وخاصة في الوحدات الصحية الموجودة في الأرياف والقرى.

ولكن الام ليست في حاجة ليوم واحد لنحتفل بها او نهاديها بهدية أو نلتزم بأوامرها وباقي الأيام ننهرها ولا نهتم بها ونرعاها ، فالأم لا تنتظر من أبنائها سوى أن يكونوا أصحاء وسعداء وأن يبادلونها الحب والاحترام والمودة.

عبارات في حب الأم

  • تساءل أحدهم في محضر نابليون : ما الّذي ينقص الشّباب الفرنسيين ليكونوا مؤدّبين؟ أجابت إحدى السيدّات: ينقصهم أمّهات فعلّق نابليون قائلاً: هذه كلمة حق .
  • قال الإمام الشّافعي: وَاخْـضَـعْ لأُمِّــكَ وأرضها فَعُقُـوقُـهَـا إِحْـدَى الكِبَــرْ .
  • قال حافظ ابراهيم : الأُمُّ مَـدْرَسَــةٌ إِذَا أَعْـدَدْتَـهَـا …أَعْـدَدْتَ شَعْبـاً طَيِّـبَ الأَعْـرَاقِ
  • الأُمُّ رَوْضٌ إِنْ تَـعَهَّـدَهُ الحَـيَــا … بِـالـرِّيِّ أَوْرَقَ أَيَّـمَـا إِيْــرَاقِ .
  • قصيدة فاروق جويدة بعنوان (لكنها أمي) : في الرّكن يبدو وجه أمي… لا أراه لأنّه سكن الجوانح من سنين
  •  فالعين إن غفلت قليلاً لا ترى … لكنّ من سكن الجوانح لا يغيب ..
  • قصيدة الشاعر محمود درويش ” الى امي ” : أحن إلى خبز أمي .. وقهوة أمي .. ولمسة أمي .. وتكبر في الطفولة …يوماً على صدر يوم .. وأعشق عمري لأني .. إذا مت اخجل من دمع أمي.

فعلينا تعلم المعاملة الحسنة لأمهاتنا حتى لا نشعر بالندم في يوم لا ينفع فيه الندم ، فالأم والأب هم السند الحقيقي لنا في الحياة وواجب علينا أن نقدرهم ونعطيهم حقهم ونحترم ونرحمهم.

التعليقات

  1. الأُمُّ رَوْضٌ إِنْ تَـعَهَّـدَهُ الحَـيَــا … بِـالـرِّيِّ أَوْرَقَ أَيَّـمَـا إِيْــرَاقِ .

  2. تساءل أحدهم في محضر نابليون : ما الّذي ينقص الشّباب الفرنسيين ليكونوا مؤدّبين؟ أجابت إحدى السيدّات: ينقصهم أمّهات فعلّق نابليون قائلاً: هذه كلمة حق .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.